وزارة الثقافة تطيح برئيس مركز الترجمة.. فهل السبب خوفا ليحل مكان الوزير؟

وزارة الثقافة تطيح برئيس مركز الترجمة.. فهل السبب خوفا ليحل مكان الوزير؟

الدكتور أنور مغيث رمز ثقافي ووطني وأخلاقي عملاق أعاد الروح للمركز القومي للترجمة وأنجز في أقل من عام ما لم ينجزه آخرون في أعوام فتمت الإطاحة به بلا أي مبرر. وهذا النموذج تكرر مع الدكتور/ محمد عفيفي رئيس المجلس الأعلى للثقافة الذي تمت إقالته، ومع الدكتور/ طارق النعمان، والحديث الآن عن الدكتور/ أحمد مجاهد وكلهم كفاءات ورموز متميزة
… لمصلحة من يتم تجريف مؤسسات وزارة الثقافة وإفراغها من هذه الكفاءات المحترمة؟! انها عودة لما كان يفعله فاروق حسنى باستبعاد من يحاول اني يجيد ربما خوفا ليتولى موقعه كوزير

 

 

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s